الرئيسية / مسابقة القلم الحر للإبداع العربي(العاشرة) / مسابقة القلم الحر للإبداع العربي(العاشرة) ورد وشوك (قصة)نورة نعيمي / الجزائر

مسابقة القلم الحر للإبداع العربي(العاشرة) ورد وشوك (قصة)نورة نعيمي / الجزائر

نورة نعيمي / الجزائر – قصة

ورد وشوك

أوْقَدَتْ بين ضُلوعها نيران شغفٍ وكَتَبَتْ ريحها بماء ورد وزمزمٍ ، وأَخْفَتْ ثقل النوايا سحرا يناطح  قارئة فنجانٍ ، حين تَكَهنَتْ لُجُوءك بصمتِ محبِ و بداية تربعٍ على عرش الحب.

بجنون السكون أَزهَرتْ ورد الياسمين بياضه نقاء طهر في بدايته ، فسافرت بين طيات الهوى تخمد سرا في الثرى كغصن تريده  أن يورق بعد رياح النسيان ونمت مشاعر جحاف نساها الغيث في عز الشتاء ، أُغْلقَت نوافذ حب فطعن الصمت بحسام الهوى،  فتحسس بطعنات تنبأ صقيع عاصفة تريد إقتلاع أواصر الحب هنا إلتهبت ألسة  نار الوجد التي تحرق كل نية غادرة شتت جمال المحبة …

تضاريس الايام تكتب عجز الاماني تتوغل في ثنايا الهوى فترتشف الحلم من عتمة الليالي .

خوف بارد يتملكها وغطاء  الصقيع يلتحف الاحساس يدثرها وسقما  يحوم  منكبا على قثارة مذبوحة  فتتربط الاحلام في سجن السكينة معلنة الخيبة والانتحار ….

وفي محكمة الحياة تُغتال الطُمأنية وتُداس كل حروف الحنان و  كلمات الدلال ، فيأتيك السَجّان بكل فخر نافخا ريش الذل الذي يراه عنفوان ، متغطرسا كي يعلمك فصاحة اللسان…

في محراب القلب يئن العشق فرحا مسرورا فيضه إحساس يتنهد له الوريد ويعشقه الشريان ..

أيها السجان لقلبٍ ، ياجرحًا في الشوق صداه ، يازارعا في الفؤاد شوكا ياخافيا  كل ورد فواح …

بربك انزع قناع الغش وجَمل إحساسك بنكهة عبق فيها تزدان الارواح حياة ، لا تكن جيفة تعفنت بعد أن كنت نقاء روح تهواك كل الاطياف …

تَمَرّغَا العِزُ والكرامة بين كل مداس ومداس ، صار الحِقد ينبوع فخرٍ يمتصه الغالبية  التي ينتاب أنفسهم مرض التفاخر وقلة الاحساس …والخذلان شَطْرُ قصيدةٍ يتبناها كل من صاح صار  صوته مسموع  ظنه شدو بلبل ، لكنه مجرد نباح …

صُدعت به  أذان تهوى الرقص على دف تمزق من زمن وتفرق مداحه وتناثرت  الافراح …

تمزق الحب بين ذئاب  كشرت على أنيابها فصار السُمُ سُكْرٌ مباح ، الغدر كَفْكَفَ بوحه وأبهر العيون التي ناحت يوم الاشواق …

شربنا  من مُرِ السنينَ علقما وتوسدنا حطام  الارواح ، وبقايا شمس مُحْرِقَة جدائلها إنسابت فوق أفئدة   فأمطرت خيوط وعد مهتري   مُنِحَتْ براحة يَدٍ  هدية لظالم لا يفرق بين كُرهٍ وحُبٍ ولا يتقن التمثيل على ردح  الحياة …

بين المرايا إنعكس الظل وإرتقى مبتغاه ،تعاطى إدمان حب لاشيء يمنحه كأس ود يبلل قلبه العطشان ، وإرتمى بين أحضان الحزن يمسح غبار الدهر بلفحات الماضي وألم الفراق الذي وخز القلب بأشواك واقع يلوم الدنيا والاقدار …..

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: