الرئيسية / حوادث و قضايا / بالتفاصيل:بعد ثلاث سنوات زواج يـ(كتشف أن الطفل ليس ابنه) خيانة زوجة

بالتفاصيل:بعد ثلاث سنوات زواج يـ(كتشف أن الطفل ليس ابنه) خيانة زوجة

لا يمكن أن تظل مرتديا القناع طوال الوقت . لابد أن  يأتي يوما وتنكشف كل الأقنعة ..
و أن توهم  نفسك بأنك حريص واشد الحرص واذكي الأذكياء . ستقع  بالصدفة وبأبسط الأشياء ..
هذه حكاية زوجة خائنة كانت تخون  زوجها من أول ساعة  زواج . وظلت حريصة كل الحرص . وكانت تظهر الحب لزوجها  . ليلا وطوال النهار مع عشيقها . لم تطلب الطلاق لتتزوج من عشيقها . بل أنجبت  طفلا . ومع ذلك  لم تتراجع عن الخيانة . لأن الخيانة في دمها ..
وشاء القدر أن يكشف خيانتها بعد ثلاث . بل المثير أن  الطفل ليس من صلب زوجها …

البداية زواج ثم بعد عام  تم إنجاب  طفل .. وكان الزوج في كامل سعادته  بالطفل . ومرت الأيام . وأصبح عمر الطفل ثلاث سنوات ..
ومع ذلك لم ترتدع  آمه  وتتوب عن خيانتها . بل ظلت تخون  …
وذات يوم وبالصدفة وأثناء خروج الزوج من عمله وهو يتجول نظر إلى لافتة إعلانية لدكتور تحاليل . فوقف  يفكر مع نفسه عن سر عدم  الإنجاب بعد إنجاب الطفل الأول .. وصعد للدكتور وأجرى التحاليل . وكانت الصدمة حينما اخبره الدكتور انه يعانى من (عقم) ولا يستطيع الإنجاب .
فتمالك أعصابه .. ولم يصدق كلام الدكتور . وذهب إلى دكتور أخر . وكانت ذات النتيجة .. فذهب إلى  دكتور ثالث . فأكد له انه يعانى من (عقم) …
تحمل الصدمة بمفرده ولم يخبر أحد . وجلس يفكر . ماذا يفعل ؟
وهداه تفكيره إلى التخلص من زوجته وكشفها بدون نقطة دم …
وقرر مراقبة زوجته وتتبعها لمعرفة والد الطفل بعدما ظل 3 سنوات تحت خداع زوجته .
أخذ أجازة من  عمله بدون ما هي تدري . وكان يصحوا في أوقات عمله ويتظاهر بالذهاب للعمل .
وظل يراقب زوجته وينتظرها أسفل منزله بمنطقة القطامية ولم تتأخر الزوجة كثيرا ولم تتعبه في المراقبة كثيرا . ففي اليوم الثاني من المراقبة . شاهدها تنزل من الشقة عقب خروجه  متظاهرا خروجه للعمل وتتجه إلى أحد الشوارع الجانبية، استمر في مراقبتها حتى وجدها تدخل إحدى الشقق  . فقرر الاتصال بشرطة النجدة التي حضرت وداهمت الشرطة الشقة لتجد الزوجة في وضع تلبس مع عشيقها وتم القبض عليهما  وتحرر المحضر اللازم وإحالتهما لنيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار محمد سلامة .
فقرر حبس الزوجة والعشيق على ذمة التحقيقات ……
رجـب عـبـد الـعـزيـز …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: