الرئيسية / ريـاضة / بالفيديو والتفاصيل : بهدف (صاعق) مصر تفوز على المغرب وتصل لنصف النهائي
فرحة الهدف

بالفيديو والتفاصيل : بهدف (صاعق) مصر تفوز على المغرب وتصل لنصف النهائي

بعد مباراة عصيبة تغلب منتخب مصر الأول لكرة القدم على نظيره المغربي بهدف وحيد، في اللقاء الذي أقيم بينهما مساء اليوم، الأحد، باستاد بور جونتي، في ختام منافسات دور الثمانية لبطولة الأمم الإفريقية التي تستضيفها الجابون خلال الفترة من 14 يناير حتى 5 فبراير.

ونجح الفراعنة في ترويض أسود الأطلسي بهدف محمود كهربا القاتل، ليتأهلوا إلى الدور قبل النهائي لمواجهة خيول بوركينا فاسو، الذين تغلبوا على تونس بهدفين نظيفين.

بدأ الفراعنة اللقاء بتشكيل مكون من عصام الحضري في حراسة المرمي، وأحمد المحمدي وعلي جبر، وأحمد حجازي، وكريم حافظ في الدفاع، وطارق حامد، وأحمد فتحي كلاعبي ارتكاز، وأمامهم االثلاثي، محمد صلاح، وعبدالله السعيد، وتريزيجيه، خلف مهاجم وحيد مروان محسن.

فيما بدأ المنتخب المغربي اللقاء، بتشكيل مكون من الحارس منير المحمدي لحراسة المرمي، وأمامه نبيل درار، والمهدي بنعطية، ومانويل مروان دا كوستا، وغانم سايس، وحمزة منديل في الدفاع، وكريم الأحمدي، وفيصل فجر، ومبارك بوصوفة في خط الوسط، وعزيز بوهدروز، ويوسف الناصيري في الهجوم، وقد نشهد ظهورًا لرشيد عليوي أو منير عوبادي بحسب مجريات اللقاء.

وشهد الشوط الأول ندرة شديدة في الهجمات من المنتخبين، حيث اعتمد الأرجنتيني، هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر، على طريقته التقليدية بمحاولة السيطرة على وسط الملعب، مع الالتزام الدفاعي لظهيري الجنب أحمد المحمدي، وكريم حافظ.

بينما لجأ الفرنسي، هيرفي رينارد، المدير الفني لمنتخب المغرب، إلى التأمين الدفاعي عبر الاعتماد على 3 مساكين المهدي بنعطية، ومانويل مروان دا كوستا، وغانم سايس لغلق المساحات أمام انطلاقات محمد صلاح، وتريزيجيه، ويعود لمساندتهم نبيل درار، وحمزة منديل، حال امتلاك المنتخب المصري الكرة، مع إرسال الكرات الطولية لعزيز بوهدروز الموجود بمفرده في الأمام.

وجاءت معظم الهجمات المغربية من الجبهة اليمني، في ظل نقص الخبرة الواضح للظهير الأيسر الصاعد تمامًا، فيما أغلق أحمد المحمدي جبهته تمامًا، وإن عاب عليه الثقة الزائدة مرتين، وقبل نهاية الشوط الأول خرج مروان محسن للإصابة، ودخل أحمد حسن كوكا بديلًا.

وتغير الحال كثيرًا في الشوط الثاني، الذي شهدت بدايته إثارة كبيرة، بإنقاذ منير المحمدي حارس المغرب لانفراد صلاح، ومنع الحضري والعارضة هدفًا مغربيًا محققًا من تسديدة مبارك بوصوفة الصاروخية.. وكذلك سقوط لتريزيجيه في منطقة الجزاء لم يحتسبه الحكم.

وتوالت الخطورة المغربية من الجبهة اليمنى، حتى تدارك هيكتور كوبر الأمر، ودفع بمحمود عبدالمنعم كهربا بدلًا من كريم حافظ، ليعود أحمد فتحي إلى مركز الظهير الأيسر، ويلعب عبدالله السعيد كمحور ارتكاز بجوار طارق حامد.

وواصل الحارس المغربي تألقه في تصدي رائع لانفراد جديد من محمد صلاح، عبر تمريرة عبدالله السعيد الرائعة من ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء. .  وسجل محمود عبدالمنعم كهربا هدفًا قاتلًا للفراعنة حسم اللقاء، ليواجه الفراعنة بوكينا فاسو في الدور قبل النهائي.
رجـــب عــبــد الــعــزيــز

 

https://youtu.be/nAxrg3Vqb9o

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: