الرئيسية / مشاغبات ريجو الخِطر / مشاغبات ريجو الخِطر : اماجيدو (سكرتير المحافظ) “و” أبانا . الذي بالكنيسة

مشاغبات ريجو الخِطر : اماجيدو (سكرتير المحافظ) “و” أبانا . الذي بالكنيسة

الواد اماجيدو حس إن نهايته قربت فبدأ يعمل اتصالات بالكبار
ويصرخ ويقول انقذونا يا عِلية القوم . اماجيدو لو ضاع يضيع كتير ورآه
مرة يهدد ومرة يتمحن .. ويقول لهم مش معقول يا جماعة
أخدمكم كل السنين دي وامشي كده بسبب ريجو الخِطر

اوووم لما سمع المسئولين اسم ريجو جالهم شلل رعاش وقتي
وقالوله ملناش فيه

وكفاية عليك قعدت  مع كل المحافظين والمحافظين مشيو وأنت  لسه قاعد .
طبعا اماجيدو هيموت على  مكانة(سكرتير محافظ)
واى مكان تانى مش هيعرف يعمل شغل .
ولا ياخد خرفان رشوة
ولا حوافز اكتر من راتب المحافظ ولا حتى قعاد على الحجر …..

اوم بقا  لما  تخلى الكل عنه وأصبح وحيد بدون حماية.فالكل خايف الاقتراب منه
لأن الواد ريجو حلف براس أبوه العمدة الكبير
لو حد تدخل وتوسط فى الغلط . ريجو مش هيرحمه ..

اوووم  .. اماجيدو  والشحرورة  عملوا  إيه بقا .  عالم بجحة بصحيح …
فكرت الشحرورة لأماجيدو وقالتلة . مفيش حل غير أبانا الذى  بالكنيسة ..
وهو اللي يسيطر ويتدخل ويسمعوا كلامه
ولأن الواد ريجو الخِطر واد مخاوي وملوش حل
عرف إن اماجيدو اتصل بـ أبانا الذى بالكنيسة

وترجاه يقف معاه . بعد ما الكل خلع ..
ونداء من ريجو الخِطر  لـ أبانا .الذى بالكنيسة .  الموضوع كبير وخطير
وأنت ككبير .. أوعى تسمع لسهوكة الشحرورة أو محون اماجيدو .
ريجو الحِطر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: