الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - الساعة 9:28 ص
الرئيسية / مقالات رجب عبد العزيز / رجب عبد العزيز يكتب:بلاغ على مكتب الرئيس: فساد(الملايين)جامعة الفيوم(الحلقة 9)
بلاغ على مكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي

رجب عبد العزيز يكتب:بلاغ على مكتب الرئيس: فساد(الملايين)جامعة الفيوم(الحلقة 9)

بداية لابد من كلمة .

بعد نشر الحلقات عن فساد الجامعات . . وبعيدا عن حكايات  وقيل وقال .

إنما أنا لا أحارب لمعركة احد أو ادخل  طرف في صراعات احد .

فأنا  ليس هذا الشخص .  أنا محارب عنيد وأحارب وادخل المعارك من اجل المصلحة العليا فقط ..

فليس لنا مصالح شخصية أو مصالح مع أي احد اى ان كان اسمه أو موقعه ….

فأكثر من عشرين عاما وأنا أعمل في بلاط صاحبة الجلالة  . لم أرى  فسادا بهذا الشكل وهذا النوع   وهذا التستر على كل أنواع الفساد ..

لم أرى شخصية محورية  وصولية  بهذه الطريقة الفجة ..  لم أرى  مثل هذه الشخصية التي تريد كل شئ . المال والسلطة  وأشياء أخرى . فلا يريد ان يفرط في شئ من أنواع المتعة . فالمال متعة والسلطة متعة  . كما ان  هناك أشياء أخرى متعة ومتعة . وصعب ان تستحوذ على كل الشهوات والمتعة .. فأي مسئول يدخل من باب زواج المال بالسلطة . يكسب ثنائي المال والسلطة مواقع تجعل البلاد والعباد رهن مشيئته الآثمة . وتحت رحمة طغيانه المبين . يخسر الوطن طموحه في المستقبل .

وعندما سألوني ذات يوم عن: عن زواج المال بالسلطة

ومن يضاجع الآخر . المال أم السلطة ؟

أجبت : المال والسلطة – يضاجعان الشعب المفعول به دائما …

ونحن هنا بصدد الحديث عن جامعة للعلم  ..وليست(عزبة) أموال لا صاحب لها ..
والمدهش المثير . ان بطانة رئيس الجامعة (السابق)تشيع دائما للجميع ان رئيس الجامعة مسنود من فوق . تارة  مسنود من الأمن وتارة من الوزير وتارة من الأجهزة الرقابية .  حتى أنهم  أشاعوا أنه مسنود من الرئيس نفسه . ولذلك ممنوع الاقتراب منه .. و كذبوا الكذبة وصدقوها و أوهموا من حولهم بذلك الكذب . ونسوا وتناسوا ان الرئيس نفسه أعلنها على الملأ أنه ضد الفساد بكامل أشكاله وأنواعه . وأنه  لا يدفع فواتير لأحد ….

إشاعات كثيرة ولدينا كل الدلائل على ما قيل ويقال داخل جدران جامعة الفيوم .

وحتى لدينا الأدلة لما يقال خارج جدران جامعة الفيوم ..

وأموال تدفع لتلميع رئيس الجامعة السابق . وأموال تدفع لضرب رئيس الجامعة الحالي لصالح السابق وأعوانه .

ويشيعون أن  السابق راجع راجع والفساد هو المنتصر …

حكايات وقصص تصلح لمجلدات ….

واليوم  جائتنا مستندات غاية فى الخطورة ونضعها على مكتب السيد رئيس الجمهورية .

وأدام معنا الحق فلا تخشى أحد مهما كان . لأن الله اسمه الحق ودائما مع الحق . وحروب كثيرة دخلتها منذ الصغر ولم أخسر معركة طوال حياتي .

ولذلك نبدأ ببسم الله وتوكلنا على الله .. مع الحلقة(التاسعة)…

بعد نشر حلقات الفساد السابقة علمنا ان رئيس الجامعة السابق  سدد مليون و200 ألف وتم التصالح معه بعد مذكرتين للرقابة المالية على شمال الصعيد .

ونحن اليوم بشأن ما أسفر عنه فحص جانب من شئون العاملين بالجامعة عن الفترة من 1 يناير وحتى 31 ديسمبر 2017، من وجود تجاوز للحد الأقصى للأجور بالنسبة لرئيس الجامعة في ذلك الوقت الدكتور خالد حمزة، والذي انتهت مدته في سبتمبر 2018.

ونبين المستندات التى حصلت عليها( القلم الحر) منها . مذكرة الرقابة المالية ومنها خطاب رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات المستشار هشام بدوي للوزير- أن هذا التجاوز للحد الأقصى للأجور يخالف أحكام القرار بقانون رقم 63 لسنة 2014 ولائحته التنفيذية بشأن الحد الأقصى للأجور، مطالبة بالرد عليه حتى يتثنى للوزير الرد على الجهاز المركزي للمحاسبات.

وتكشف المستندات ان التقرير، الذي أعدته الإدارة المركزية للرقابة الإدارية، أن الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم السابق، وأحد المرشحين الحاليين لرئاسة الجامعة، صرف مبالغ مالية بالتجاوز عن الحد الأقصى للأجور بالمخالفة للقرار بالقانون الصادر من رئيس الجمهورية رقم 63 لسنة 2014 بشأن الحد الأقصى لدخول العاملين بأجر لدى أجهزة الدولة، ولقرار رئيس الوزراء رقم 1265 لسنة 2014 بالقواعد التنفيذية لأحكام القرار بقانون سالف الذكر .

وبلغ ما أمكن حصره خلال الفترة من يناير 2017 وحتى ديسمبر 2017، مبلغ قدره 357,322.64 ألف جنيه مصري، دون وجه حق من الموازنة العامة للدولة وموازنة الحسابات والصناديق ذات الطابع الخاص بالجامعة، مطالبا بتشكيل لجنة وتحصيل وتوريد هذه المبالغ وجميع الحالات المماثلة.

وكشف مصدر لـ القلم الحر . من داخل جامعة الفيوم، عن أن هذه ليست المرة الأولى التي يرسل فيها الوزير مذكرة الرقابة المالية، مشيرا إلى أنه تم إرسال مذكرتين بإجمالي مليون و200 ألف جنيه تقريبا خاصة بتجاوز الحد الأقصى للأجور من جانب رئيس الجامعة السابق عن الفترة ما قبل 2017، وتم التصالح معه ورد المبالغ، ولفت المصدر النظر إلى أن إدارة الجامعة ستخطره برد باقي المبالغ .

وانتظرونا فى الحلقة القادمة (حلقة النهاية)

الفساد له أعوان . من هم أعوان الفساد داخل الجامعة وخارجها ؟

الكاتب الصحفي / رجب عبد العزيز

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: