الرئيسية / مقالات رجب عبد العزيز / رجب عبد العزيز يكتب:الخيانة شعور مؤلم لا يشعر به إلا من تذوقه(1)

رجب عبد العزيز يكتب:الخيانة شعور مؤلم لا يشعر به إلا من تذوقه(1)

سلسلة مقالات عن الحب والخيانة (الحلقة الأولى)
الخيانة في الحب والسياسة وجهان لعملة واحدة .. فالغدر والخيانة أصعب ما قد يمر به إنسان على وجه الأرض . فمن الصعب أن تدرك أن أكثر شخص كان بقربك قد غدرك وتركك للغريب يداوي جراحك،  فالخيانة رغم مرارتها لكنها مفيدة لمن يقهم ويأخذها تجربة للمستقبل .. فلابد من التجربة وان كانت قاسية. فالتجارب مفيدة وخاصة في حالات الخيانة والغدر.. فلابد لتجربة أن تجعلك قويا واقوي مما كنت عليه .. الخيانة هو شعور مؤلم لا يشعر به إلا من تذوقه فعلا ، الخيانة شعور ربما عجزت الكلمات عن وصف مدى ألمه وما يترتب عليه . فالخيانة هي أن تهب الدنيا على طبق من ذهب وربما من ماس لمن أحببته وتفاجأ بأن هذا الطبق سوف يصعقك ليرتد بوجهك ً كالصاعقة عندما تنزل بدون موعد وبدون سابق إنذار . الخيانة هو أن تزرع قلبك ورود حب تتفجر من خلالها ينابيع وفاء وتحيط بها أشجار العاطفة وتزينها قطرات حنان تماما كما تزين قطرات ندى الصباح اللامعة الأزهار وأن تفرش دمك بساطاً أحمر مزين ببتلات الورود وأن تعتلي هذه الحديقة مملكة عالية يزينها كرسي العرش وتاج مرصعاً بأغلى الماسات والمجوهرات وتأتي بمن تحب لتقدمه لدخول حديقة قلبك ليعتلي القلب والعرش معاً وتقول له أنت ملك قلبي وستبقى تاج على جبيني مرصعاً لمدى الحياة يضيء حياتي بأبهى الأنوار وتفاجأ ذات يوم أن هذا الملك داس على دم قلبك ولوثه بأبشع الخيانات ، تتفاجأ بأن ألوان الورود تختفي تتحول إلى سواد قاتم وتذبل الأزهار وربما تعيش وتحيا ألف مرة في عذاب قبل موتها ، وتجف الينابيع وتتبخر وتتهدم المملكة ويسقط العرش لتكتشف أن الملك لا يستحق عرشه ويخيم ظلام وحزن وسكون يعانق سحب السماء ويتحول قلبك لصحراء مظلمة وقد انغلقت عليها كل منافذ الهواء .
فالخيانة وجع مؤلم لا يوصف بكلمات .الخيانة أن تعطي الحب والوفاء والإخلاص وأن تهب حياتك في سبيل إسعاد من تحب وتشعره بالأمان ويعطيك في المقابل ألم وخوف وحزن لا ينتهي . الخيانة أن تزرع طريق من تحب أملا وان تأخذه بيده لبر الأمان وأن تفتح أبواب الدنيا أمامه وتضيء المستقبل أمامه بأبهى الألوان وتفاجأ بأنه يزرع في طريقك الأشواك بل أشواك دامية ويسد الدروب أمامك بمختلف الصخور والحجار العتيدة .
الخيانة هي أن ترعى من تحب كطفل تماما تسقيه الحب بالحنان وتجعله يعتلي صدرك لينام وفي المقابل يسقيك ألما ودموعاً ووجعاً وحزناً ويرميك دون غطاء تلعب بك الرياح كيفما تشاء تماماً كورقة خريفية في رياح موسمية ويجعلك لا شيء تداس بالأقدام .
الخيانة خلق سيء يميز صاحبه بأبشع الصفات الخيانة صفة مذمومة لا يقبلها دين ولا شرع .
الخيانة هو قتل من نحب بأبشع الطرق وهو عذاب نفسيا لا يطاق .
فما أجمل أن تكون قلوبنا صافية لا تعرف خيانة ولا ألما تماماً كقلوب الأطفال . ما أجمل أن نقدر المشاعر التي تقدم لنا ممن نحب نرعاها ونحافظ عليها لتزداد نماء . ما أجمل أن لا نقطع اليد التي امتدت إلينا بل نغمرها بالدفء والحنان . وما أجمل أن نتقيد بالأخلاق الحميدة وأن نزرع الوازع الديني أمام أعيننا ليكون الفارق بين الخير والشر ، حينها سيعم الأمة السلام . ونصيحة فلا تمنح قلبك لمن لا يقدر قربك . ولا تتعجب أو تندهش أذا بحثت عن قلبك ولم تجده . وبحثت عن مشاعرك ولم تجدها . وبحثت عن أحلامك ولم تجدها . واكتشفت أن السارق هو أقرب الناس إليك . فلا تتعجب أو تندهش … أذا ماتت أحاسيسك أمام عينيك .
وماتت أمانيك أمام عينيك . ولفظت حياتك أنفاسها أمام عينيك . و اكتشفت أن القاتل هو أقرب الناس أليك . فلا تتعجب أو تندهش . أذا حكموا عليك بالشنق حيا
وبالضياع حيا . والموت حيا . واكتشفت أن القاضي هو أقرب الناس أليك . فلا تتعجب أو تندهش . أذا تحدثوا بالسوء عنك ورموك بما ليس فيك من الصغائر والكبائر واتهموك بما لم ترتكب من الجرائم . واكتشفت أن الظالم هو أقرب الناس إليك . فلا تتعجب أو تندهش إذا استغلوا ثقتك بهم وملئوا ظهرك بخناجر الغدر
وافقدوا ثقتك بنفسك وبالآخرين . واكتشفت أن الخائن هو أقرب الناس إليك . فلا تتعجب أو تندهش إذا دمروك داخليا واقتلعوا ورودك الحمراء وعاثوا بالخراب في بساتين عمرك . واكتشفت إن المدمر هو اقرب الناس إليك . فلا تتعجب أو تندهش إذا سقوك الحزن قطره قطره وسرقوا سنواتك لحظه لحظه مزقوا أحلامك شريحة شريحة . واكتشفت إن المعذب هو اقرب الناس إليك . فلا تتعجب أو تندهش إذا علموك الكراهية بعد الحب والقسوة بعد الحنان والغدر بعد الوفاء . واكتشفت إن المعلم هو اقرب الناس إليك .. فلا تتعجب أو تندهش مهما خسرت من الأشياء ومهما اكتشفت من الأشياء . فقدرتك أن تعيش في زمن كل ما فيه جايز وممكن ومعقول ممكن .. فلا تمنح قلبك لمن لا يقدر قربك ……..
فالحياة مليئة بقصص الحب والغرام التي تجمع بين قلبين فتكون حياتهم مليئة بالحب والسعادة ، ومع ذلك هناك قصص كثيرة تنتهي بسبب خيانة أحد الطرفين وتكون الخيانة غير مقبولة وكارثية وتدعو للصدمة التي ما بعدها صدمة ، عندما يخونك أعز الناس !!!عندما يخونك الشخص الذي كان محل ثقتك وكان بالنسبة إليك هو الشخص الذي أنت مستعد للتضحية من أجله بكل شيء … فما أصعب الخيانة عندما تكون من أقرب الناس وأعز الناس وأغلى الأحباب ، عندها تكون الآم الفراق صعبة جدا وتصبح الحياة تعيسة و ممزوجة بمرارة الفراق والخيانة . فلا تؤلموا أحدا ،، فالقلوب مليئة بالأوجاع .. فالحب كالزهرة الجميلة والوفاء هي قطرات الندى عليها والخيانة هي الحذاء البغيض الذي يدوس على الوردة فيسحقه … فاحذروا الخيانة والغدر. لأن الكأس دوار. فلا تجعل نفسك تشرب يوما من كاس الخيانة .. رجب عبد العزيز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: