الرئيسية / حوادث و قضايا / بالمستندات : دعوى ( خلع ) ضد تأسيسية نقابة الإعلاميين

بالمستندات : دعوى ( خلع ) ضد تأسيسية نقابة الإعلاميين

#القلم_الحر : رجب عبد العزيز ..
أقام المستشار الدكتور سيد بحيري وكيلا عن عضوي نقابة الإعلاميين علي سيد الأهل وكيل وزارة الإعلام ومحمد يحيى رئيس التحرير بالقنوات المتخصصة دعوى قضائية عاجلة بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة ضد رئيس مجلس الوزراء بصفته والقائم بأعمال اللجنة التأسيسية لنقابة الإعلاميين وذلك لمخالفتهما ما جاء في المادة الثالثة من قرار السيد رئيس الجمهورية الذي صدق فيه على قانون رقم 93 لسنة 2016 الخاص بإنشاء نقابة الإعلاميين .. حيث نصت المادة على عدم تجاوز مهام عمل اللجنة التأسيسية لنقابة الإعلاميين مدة ستة أشهر من تاريخ أول اجتماع لها .. ورغم ذلك استمرت اللجنة لمدة تجاوزت العامين بالمخالفة للقانون … ما تسبب في عدم خروج النقابة للنور وعدم إجراء جمعية عمومية تأتي بمجلس منتخب يختاره الإعلاميون من أعضاء هذه الجمعية .. وأن التجاوز بلغ مداه حينما أصدر السيد رئيس الوزراء القرار رقم 1395 لسنة 2019 والذي عين خلاله السيد طارق سعدة الوكيل الثاني للجنة في منصب رئيس اللجنة التأسيسية خلفا للأستاذ حمدي الكنيسي الذي قدم استقالته من منصبه .. وهو ما يعد مخالفا لقرار رئيس الجمهورية … بالإضافة لكونه قرارا معيبا لأنه غير محدد المدة … وتطالب الدعوى القضائية بحل المجلس التأسيسي وبطلانه ووضع لجنة أخرى مؤقتة محددة المدة تكون مهمتها الأساسية الدعوى لعقد جمعية عمومية تدعو لانتخابات يتم خلالها اختيار أعضاء مجلس إدارة لنقابة الإعلاميين .. وقد حددت محكمة القضاء الإداري التاسعة من صباح السبت الموافق 6 يوليو المقبل موعدا لنظر الدعوى .
الجدير بالذكر أن هذه الخطوة لاقت تفاعلا كبيرا بين كافة الإعلاميين سواء الأعضاء المتضررين من عدم انعقاد جمعية عمومية تأتي بمجلس إدارة منتخب أو من عشرات الإعلاميين الذي تقدموا بأوراق العضوية ولم يحصلوا عليها رغم استيفاء أوراقهم وبدون أسباب معلومة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: