الرئيسية / منوعات / السيسي يتسلم رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي(10 فبراير) والخارجية تعلن النهوض بالقارة

السيسي يتسلم رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي(10 فبراير) والخارجية تعلن النهوض بالقارة

#الـقـلـم_الـحـر : رجب عبد العزيز ..
وعادت أفريقيا لحضن مصر .
ويتسلم الرئيس عبد الفتاح السيسي رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي في 10 فبراير الجاري .

واعلنت وزارة الخارجية ان الرئاسة المصرية للاتحاد الافريقي لعام 2019 والتي يتسلمها الرئيس عبد الفتاح السيسي في 10 فبراير  الجاري تعتزم التركيز علي عدد من الاولويات الرئيسية التي تتطلق من اجندة عمل الاتحاد الحالية ، واولويات العمل المتفق عليها بالفعل في اطار الاتحاد الافريقي ومن اهمها الاجندة 2063 ، فضلا عن استعداد مصر لتسخير امكاناتها وخبرتها لدفع عجلة العمل الافريقي المشترك لافاق ارحب ، وحرصها علي تحقيق مردود ملموس من واقع الاحتياجات الفعلية للدول والشعوب الافريقية .

التنمية الاقتصادية والاجتماعية من خلال العمل علي توفير فرص العمل الكريم وتعظيم العائد من من الشباب الافريقي ، وتطوير منظومة التصنيع الافريقية وسلاسل القيمة المضافة الاقليمية ، وتطوير المنظومة الزراعية الافريقية والتوسع في مشروعات الثروة السمكية بما يسهم في تحقيق الامن الغذائي .

التكامل الاقتصادي والاندماج الاقليمي من خلال الاسراع بدخول اتفاقية التجارة الحرة القارية حيز النفاذ خلال فترة الرئاسة المصرية للاتحاد ، والعمل علي دعم تنفيذ مشروعات البنية التحتية في افريقيا للمساهمة في تحقيق التكامل الاقتصادي والاندماج الاقليمي وتعزيز التجارة البينية .

التعاون مع الشركاء من خلال تعزيز التعاون بين الاتحاد الافريقي وشركاء التنمية / السلام الدوليين والاقليميين والمحليين .

مد جسور التواصل الثقافي والحضاري بين الشعوب الافريقية من خلال دعم الفعاليات الثقافية الافريقية والتوسع فيها والتبادل الثقافي بين الدول الافريقية ، وتطوير منظومة الرياضة الافريقية .

الاصلاح المؤسسي والمالي للاتحاد من خلال مواصلة عملية الاصلاح المؤسسي والمالي للاتحاد الافريقي ، وتعزيز قدرات التجمعات الاقتصادية الاقليمية باعتبارها اللبنات الاساسية للجماعة الاقتصادية الافريقية ، وتطوير نظام متكامل لتقييم الاداء والمحاسبة وتعزيز الشفافية .

السلم والامن من خلال تعزيز الاليات الافريقية لاعادة الاعمار والتنمية لمرحلة ما بعد النزاعات ، وتاسيس واطلاق مركز الاتحاد الافريقي لاعادة الاعمار والتنمية ما بعد النزاعات AUC -PCRD في مصر خلال عام 2019 ، ودعم جهود الاتحاد الافريقي في استكمال منظومة السلم والامن الافريقية ، واصلاح مجلس السلم والامن الافريقي ، وتعزيز التعاون القاري لدحر الارهاب وتجفيف منابع التطرف الفكري ، ودفع الجهود المبذولة لمنع النزاعات والوقاية منها والوساطة في النزاعات ، واطلاق منتدي رفيع المستوي ” منتدي اسوان للسلام والتنمية المستدامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: