الرئيسية / أشعار وقصص وروايات / إلى محمد صلاح .. شعر / حفني عبد العزيز خليفة
محمد صلاح

إلى محمد صلاح .. شعر / حفني عبد العزيز خليفة

أَمُحَمَّدٌ يَا بِنْ صَــــلَاحِ تَحيَّــــــــتي * يَا رَوْعَةَ الأخلَاقِ والإبدَاعِ
يَا بْنَ الكِنَانَةِ والعَرَاقَةِ والوَرَىٰ * يَرنُو إليكُمْ بُغيةَ الإِمتَـــــــــاعِ
يَا أيُّها العَرَبيُّ يا بْنَ حَضَارَةٍ * مِنْ عُمرِ هَذَا الكَونِ والأَصقَاعِ
وَجَمِيعُنَا مُتَفَاخِرونَ بِنَهجِكُمْ * يَا أيُّهَا الموهوبُ بالإجمَــــاعِ
فيكمْ تجلَّتْ للعَيَــــــــانِ مَهَارَةٌ * وكَأَنَّهَا نَغَمٌ عَلَىٰ الإيقَـــــــــاعِ
فَتَراقَصَتْ كُلُّ اللغَاتِ لِعَزْفِكُمْ * طَرَبَـــًا وَرَاقَ اللَّحْنُ لِلأَسمَاعِ
نَجمٌ تألقَ في سَمَاءٍ عـــوالمٍ * تَتْرىٰ (وِلِيفَربُولُ) بَاتَ يُراعِي
لِيَضُمَّكُمْ لِصُفُوفِهِ بجدارةٍ * ويَظَلُّ في شَغَفٍ إليكَ السَّاعِي
وَتَحَقَّقَتْ أَحلَامَهُمْ بِوجُودِكُمْ * وبخيرٍ صَفْحَاتٍ هُنَاكَ نِصَاعِ
يَا مَنْ غَزوتَ قُلُوبَ لَندَنَ والدُّنىٰ *يَا أيُّهَا الفَذُّ الحَصِيفُ الواعي
يَا مَنْ جَعَلتَ سُجودَ شُكْرِكَ قُدوَةً * وَأَسَرتَ أَلْبَابًا بِغِيرِ صِراعِ
بِكَ نَزْدَهِي يَا بْنَ الفَخَارِ ونحتفي *وِلِأَجلِكُمْ خَطَّ القَصِيدَ يَرَاعِي
أدعو إلــٰهي يا صلاحُ علىٰ المدىٰ * بالودِّ يَحفَظُكُمْ وخيرِ مَتَاعِ

حفني عبد العزيز خليفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: